يمين أعسر (صاقل؛ وصيف؛ مغرب؛ فارس)؛ ليان الرشيد

١٩٠ ر.س

يمين أعسر هي راويتي المنشورة الأولى، المكتملة الثانية، نعم، وأسميها شخصيًا رواية لا سلسلة، لأنها كتبت لتكون رواية واحدة بقسم أو قسمين في المقام الأول، لكن الإلهام وجد فيها متسعًا ليرتاح، كان كثير الترحال والتجول، لكنه عاد إليها في كثير من أجزائها، وأشكره لذلك.

تحكي يمين أعسر، بجانب العهود والاختلاف الجسماني، عن حال الناس حيال الخيانات بشتَّى أنواعها، الجزء الأول (صاقل) يحكي عن الصدمة الأولى والخيانة نفسها، الجزء الثاني (وصيف) يحكي عن الخيار الأول الذي يأخذه بعضهم بعد تلك الصدمة، التمسك بالذكرى ليحموا بها أنفسهم من أن يخذلوا مجددًا، الجزء الثالث (مُغرَّب) يحكي عن الإدراك الذي ينتاب الضحية ورغبته العارمة في إكمال حياته دون أن يتوقَّف مجددًا على أطلال الذكرى المؤلمة، لكن ألم نسيان الذكريات الجميلة التي حدثت قبل الصدمة، وكل العهود المقطوعة والجهود المبذولة تجعل المرء عالقًا بين طيَّات الألمين.

يمثل الجزء الرابع (فارس)، مرحلة النضوج التام بعد التخبط بين التذكر والنسيان، والتوصل إلى حل أسلم حينما تتحول الذكريات إلى خبرات والآلام إلى الرضى.

لربما تتساءلون عن المعنى الكامل خلف عنوان السلسلة، الأمر الذي أرجِّح أن بعضكم قد فهمه بالفعل قبلًا، لربما معنى واحدًا من المعنيين على الأقل.

يعتمد معنى العنوان على طريقة نطقه، فالمعنى الأول، وهو الأوضح، ينطق: يمينُ أعسر، والذي يعني بإيجاز ويحكي عن اليد اليمنى للبطل والتي أدَّى فقدها لجميع ما سبق من أحداث.

المعنى الثاني، ينطق: يمينٌ أعسر، أي العهد العسير، والذي يوضح أهداف الرواية وفحواها والتي ذكرتها سلفًا.

لم تكن كتابة الرواية سهلة تمامًا، واكتشاف الدروس والمراحل مع الأبطال أنفسهم كان الأصعب، صعب ومرهق، لكنها كانت دروسًا ممتعة.

ختامًا، شكرًا لكل نظرة ألقيتموها على الرواية، على اللحظات الساحرة التي شاركها البعض مع السلسلة، أشكركم إن كنتم قد بنيتم رابطًا عاطفيًا مع الشخصيات، إن كنتم قد استشعرتم موقفًا من الأحداث، إن كنتم شعرتم أيضًا بالمتعة معها.

ليان الرشيد

23-12-1439

3-9-2018


صاقل (272 صفحة)

وصيف (316 صفحة)

مغرب (378 صفحة)

فارس (558 صفحة)

تم شراء هذا المنتج أكثر من ١٩ مرة
أضف للسلة
زائر منذ أسبوع
روايه لا بعدها روااايه،صراحه ابهرتني بابداعها وبحبكتها الاكثر من قويه جمااال غير طبيعي شي ما يوصف نزلت من مراتب كل الرواياات الي قبلها اشكرها من اعماق قلبي
زائر منذ 3 أسابيع
في روايات ثانية للكاتبة ..؟
متجر رواية منذ 3 أسابيع
المنشور لها هذه الرواية.
زائر منذ شهرين
تناسب أي عمر؟
متجر رواية منذ شهرين
أكبر من 16 سنة
زائر منذ 4 أشهر
ضحكت معهم و بكيت و هي من اجمل الروايات أتمنى يصدر لها روايات أخرى
متجر رواية منذ 4 أشهر
سعيدون بسماع رأيكم؛ ونشكر لكم كتابة تعليقكم في خانة تقييم المنتج.
mohammed alqahtany منذ 5 أشهر
من اجمل الروايات هل يوجد اجزاء جديده للروايه ؟ او روايات جديده للكاتبه ؟
متجر رواية منذ 5 أشهر
نوافقكم الرأي في جمال الرواية بخصوص سؤالكم عن أجزاء أخرى للرواية: هي أربعة أجزاء؛ لا توجد أجزاء أخرى. بخصوص روايات جديدة للكاتبة؛ نعم تعمل الكاتبة على رواية جديدة كما صرحت بذلك.
زائر منذ 5 أشهر
عندي كود خصم كيف استفيد منه
متجر رواية منذ 5 أشهر
سوف يُطلب منكم كتابته في مرحلة الدفع

ربما تعجبك